حلول زراعية
زراعة

قطن

بدأت زراعة القطن في مصر منذ عهد قدماء المصريين حيث اكتشفت بذوره في احد المقابر الفرعونية في العصر الحديث تاريخ زراعة القطن إلي عام 1820، وتبين أن محصوله من حيث طول التيلة ينافس الأقطان الأمريكية والهندية ويتفوق عليها، الأمر الذي أدى إلي سرعة انتشار هذا النوع الجديد الذي بلغ إنتاجه عام 1823 حوالي 30 ألف قنطار وانتهت زراعة الصنف القديم المعروف باسم البلدي عام 1832. ومصر هي ثاني أكبر بلد مصدر للقطن طويل التيلة في العالم، والذي يستخدم بشكل رئيسي في صناعة الأغطية الفاخرة. مصر زرعت 336 ألف فدان بالقطن طويل التيلة في 2018، ارتفاعا من 220 ألف فدان في 2017. بلغت صادرات القطن إلى حوالى 52 ألف طن في موسم 2017-2018.

اعلى